الطبيب أدولف بوخه

  • ولد في مدينة حلب عام 1895، وتوفي فيها عام 1987.
  • نال الإجازة في الطب من فرنسا عام 1921 ومارس الطب في مدينة حلب وخدم أهلها وكان الأول بإدخال مادة الكينا لمعالجة الملاريا التي كانت تجتاح حلب، وكذلك مداواة مرض السل بواسطة الأشعة السينية.
  • تطوع في الصليب الأحمر الفرنسي غداة إعلان الحرب العالمية الثانية عام 1939 لمدة تقارب السبع سنوات.
  • حاضر وكتب العديد من المقالات التاريخية والعلمية.
  • انتخب رئيساً لجمعية العاديات ما بين 1969 – 1973، وجند نفسه للتنسيق والعمل مع الجمعيات العلمية الفرنسية.
  • حاز على وسام الاستحقاق السوري من الدرجتين الثانية والممتازة عام 1939 و 1976، كماحاز على العديد من الأوسمة من النمسا وبلجيكا وإيطاليا وفرنسا.
  • انتخب رئيساً فخرياً لجمعية العاديات مدى الحياة في عام 1973.
  • عاش حياته كلها في خان النحاسين مسقط رأسه ومقر أجدادهمن قبله.