الشيخ كامل الغزي

  • ولد في مدينة حلب عام 1853، وتوفي فيها عام 1933.
  • حفظ القرآن وهو في العاشرة من عمره.
  • درس في المدرسة القرناصية والمدرسة العثمانية، وتتلمذ على يد كبار شيوخ عصره.
  • تقلب في مناصب حكومية عديدة في حلب، منها: ترجمان مطبعة الولاية، عضو محكمة التجارة، عضو المجلس البلدي بحلب، محرر جريدة الفرات الرسمية نحو عشرين عاماً.
  • كتب مؤلفاً أسماه (نهر الذهب في تاريخ حلب) من ثلاثة أجزاء، وله جزء رابع مفقود. له رسائل كثيرة في الإصلاح والتوجيه الأخلاقي وكثير منها مخطوط أو مفقود، ومنها: “جلاء الظلمة في حقوق أهل الذمّة” و “الروضة الغنّاء في حقوق النساء” وديوان شعر ومقالات عديدة.
  • أصدر الروزنامة الدهرية بيّن فيها مواقيت الصلوات في مدينة حلب.
  • كان عضواً في المجمع العلمي العربي بدمشق ورئيساً لفرعه في حلب وأحدث فيه مكتبة غنيّة ومركزاً ثقافياً.
  • كان مؤسس جمعية العاديّات، وانتخب رئيساً لها منذ عام 1924 حتى وفاته عام 1933.
  • كتب في مقدمة كتابه “نهر الذهب” (كنت في اثناء استقصائي أخبار الآثار اضطر في بعضها إلى تحمل مشاق الأسفار لأتمكن من الإطّلاع على حقيقة حالها، وأكتب عنها كتابة تحقيق لا كتابة تقليد وتلفيق.)