محمد أسعد طلس

  • وُلد في حلب عام 1913 وتوفي فيها عام 1959.
  • درس في المدرسة الخسروية بحلب، ثم انتقل إلى القاهرة حيث نال من كلية الآداب في الجامعة المصرية الليسانس فالماجستير فالدكتوراة بإشراف الدكتور طه حسين والأستاذ ابراهيم مصطفى حول كتاب “صناعة الإعراب لإبن جني.”
  • تابع تحصيله العلمي في فرنسا حيث نال درجة الدكتوراة بدرجة مشرف جداً من جامعة بوردو في موضوع “التربية والتعليم في الإسلام”.
  • درّس في كلية الآداب في الجامعة السورية.
  • تقلد منصب الأمين العام لوزارة الخارجية عام 1949 ومثّل سوريا في الجمعية العامة للأمم المتحدة.
  • أصبح مديراً عاماً لمؤسسة اللاجئين الفلسطينيين عام 1958.
  • كان أول عضو سوري في المعهد العلمي الفرنسي للدراسات العربية بدمشق.
  • عمل مدرساً في كلية الملكة عالية ببغداد، ووضع فهرساً لمخطوطات المكتبة الوقفية ببغداد.
  • كان عضواً ناشطاً في جمعية العاديات.
  • له العديد من المؤلفات منها: الآثار الإسلامية والتاريخية في حلب، تاريخ الأمة العربية، دمشق في أواخر عهد المماليك، الكشاف عن مخطوطات خزائن الأوقاف، بالإضافة إلى عدة كتب محققة.